النشرة

و م ع - السبت 26 ديسمبر 2020

أبرز عناوين الصحف الأسبوعية



الرباط - في ما يلي أبرز عناوين الصحف الأسبوعية ..


*شالانج:

• المغرب - الولايات المتحدة-إسرائيل : توقيع اتفاقيات وتحديد مجالات الاستثمار. وقع الوفد الأمريكي- الإسرائيلي الذي زار المغرب، برئاسة المستشار الرئيسي لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، جاريد كوشنر، ومستشار الأمن القومي لدولة إسرائيل، مئير بن شبات، عدة اتفاقيات. وهكذا، حددت مذكرة التفاهم التي أبرمها المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، المجالات ذات الأولوية للاستثمار، مع ترجيح مجالات الطاقات المتجددة والصحة والسياحة. ومن خلال هذه الوثيقة، أعرب البلدان عن إرادتهما المشتركة للنهوض بالاستثمارات، وذلك مع ضمان تعزيز المبادرات لصالح بلدان القارة الإفريقية. وتم التوقيع على مذكرة التفاهم بين الشركة الأمريكية لتمويل التنمية الدولية والحكومة المغربية، وذلك بهدف سد فجوة الاستثمار في مجالات التدخل المحددة.

* لافي إيكو: 

• البنك الدولي/المغرب.. تمويلات جديدة بقيمة 800 مليون دولار. وافق البنك الدولي، في 22 دجنبر، على منح غلاف تمويلي جديد للمغرب بقيمة 800 مليون دولار، أي حوالي 8.4 مليار درهم. وسيتم توجيه هذا المبلغ للحد من الآثار السلبية للأزمة الصحية، وتحسين الإدماج المالي للشباب في الوسط القروي، وتحفيز الاستثمارات في قطاع الصناعة الغذائية، وتعزيز البنيات التحتية للنقل الحضري. ويهم هذا التمويل الحماية الاجتماعية (400 مليون دولار) وبرنامج "الجيل الأخضر" (250 مليون دولار)، وكذا برمجة وعصرنة النقل الحضري (150 مليون دولار). وتنضاف هذه التمويلات الثلاثة إلى القروض التي وافقت عليها المؤسسة الدولية لفائدة المملكة. وعلى مدى السنوات الخمس الماضية، وافق البنك الدولي على قروض تتراوح بين 500 مليون دولار ومليار دولار كل عام لفائدة المملكة. وبلغت المبالغ التي تم صرفها، مع نهاية نونبر المنصرم، حوالي 3 مليارات دولار، حسب إحصائيات محينة لفرع البنك الدولي بالمغرب، أي حوالي 32 مليار درهم.

* ماروك إيبدو:

• المغرب/السعودية.. نحو تعزيز الاستثمار السعودي في المغرب. عقد مجلس الأعمال السعودي المغربي بمجلس الغرف السعودية، في 22 دجنبر 2020، اجتماعه الأول للجانب السعودي بمقر المجلس. وخصص هذا الاجتماع لاستعراض خطته المستقبلية الرامية إلى تحفيز الاستثمارات السعودية المغربية، ومضاعفة التجارة البينية للبلدين الشقيقين. وخلال هذا الاجتماع، أوضح الأمين العام لمجلس الغرف، خالد عثمان اليحيى، أن المجلس يعمل على دعم مجالس الأعمال المشتركة بحزمة من البرامج المساندة لتفعيل دورها الاقتصادي والتوسع في مجالات الاستثمارات وإيجاد فرص تجارية تماشيا مع رؤية المملكة 2030.

* لوتون: 

• المغرب/إسرائيل: التاريخ يعيد نفسه. لم تكن رحلة شركة الخطوط الجوية الإسرائيلية (العال) "LY555" في 22 دجنبر 2020، رحلة عادية مثل أي رحلة أخرى في تاريخ الشركة. وعلى الرغم من أنها وصفت ب"رحلة تجارية"، إلا أنها كانت سياسية بامتياز، وتحمل رمزية كبيرة بالنسبة لدولة إسرائيل، التي تضم في حكومتها عشرة وزراء من أصل مغربي، علاوة على أن 10 في المئة من ساكنتها ترتبط جذورها بشكل عميق بتاريخ المملكة المغربية. ويوجد على متن طائرة (العال)، وفد أمريكي - إسرائيلي من مستوى عال، برئاسة المستشار الرئيسي لرئيس الولايات المتحدة الأمريكية، جاريد كوشنر، ومستشار الأمن القومي الإسرائيلي، مائير بن شبات. وبهذه المناسبة، استقبل صاحب الجلالة الملك محمد السادس هذا الوفد بالقصر الملكي بالرباط، حيث تم توقيع اتفاقيات بين المغرب والولايات المتحدة من جهة، وبين المملكة والدولة العبرية من جهة أخرى، إضافة إلى إصدار إعلان مشترك. 

* لوبسيرفاتور المغرب إفريقيا: 

• كوشنر: جلالة الملك قدم لي نصائح ممتازة لتحقيق السلام. قال المستشار الأول للرئيس الأمريكي، جاريد كوشنر، إن "صاحب الجلالة الملك محمد السادس قدم لي نصائح ممتازة، كما تقاسم معي العديد من الأفكار المهمة، التي قادت إلى تحقيق نجاحات بالمنطقة"، مشيرا إلى أنه "منذ ذلك الحين، ونحن على اتصال دائم مع جلالة الملك وفريقه، للعمل على مختلف القضايا. وبفضل الكثير من العمل، تمكنا مع مرور الوقت من بناء الثقة اللازمة لجميع الأطراف لاتخاذ هذه الخطوة الكبرى". وبالطبع، يقول كوشنر، "ساعدنا على ذلك أن المغرب يعد أحد أقدم وأقرب حلفاء الولايات المتحدة". (حوار)

* لانوفيل تريبيون:

• مكافحة وباء كورونا.. الاتحاد الأوروبي يرصد 169 مليون يورو لفائدة المغرب. أعلن الاتحاد الأوروبي، عن صرف 169 مليون يورو لفائدة المغرب، قصد مساعدة سلطات البلاد على تعزيز الاستجابة الطبية لوباء فيروس كورونا، واتخاذ تدابير تروم التخفيف من آثاره السوسيو-اقتصادية. وجاء في بلاغ صادر عن المفوضية الأوروبية أن "هذه الدفعة الأخيرة تندرج في إطار التزام الاتحاد الأوروبي بتعبئة 450 مليون يورو لفائدة المغرب في سياق مكافحة فيروس كورونا". وأوضحت السلطة التنفيذية الأوروبية، أنه تم دفع مبلغ سابق قدره 264 مليون يورو للمغرب في بداية شهر مارس، مشيرة إلى أن "هذه المساعدة مكنت المملكة من تعزيز استجابتها الطبية لوباء كوفيد-19، وفي ذات الآن اتخاذ تدابير تروم التخفيف من الآثار الاجتماعية والاقتصادية للوباء". ونقل البلاغ عن المفوض الأوروبي لسياسة الجوار والتوسع، أوليفر فاريلي، قوله إن "تحفيز النمو والوظائف قصد تأمين سبل العيش، والحفاظ على مناعة الشركات المتضررة جراء الأزمة الحالية، يشكل أولوية رئيسية لكلا الطرفين".