إمواطن : رصد إخباري

د ب ا - الخميس 23 يوليوز 2020

إكليستون ينكر ان يكون عنصريا ويرد على هاميلتون بعد اتهامه بالجهل




لندن - قال بيرني إكليستون الرئيس السابق للرابطة المنظمة لبطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا-1 ، اليوم الخميس أنه ليس عنصريا وذلك ردا على انتقادات تعرض لها من قبل البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس وحامل لقب بطولة العالم
وانتقد هاميلتون الفائز بلقب بطولة العالم ست مرات من قبل، إكليستون /89 عاما/ الذي قال في مقابلة مع شبكة "سي ان ان" أنه "في الكثير من الحالات يكون أصحاب البشرة السمراء أكثر عنصرية من أصحاب البشرة البيضاء".
ووصف هاميلتون تصريحات إكليستون بأنها "تنم عن جهل وتفتقد للفهم" معربا عن خيبة أمله لعدم وجود المساندة في سباقات فورمولا-1 لحركة "حياة السود مهمة" المناهضة للعنصرية.
وأوضح إكليستون أنه يتحتم على هاميلتون أن يفعل المزيد لتسليط الضوء على ملف العنصرية.
وأوضح إكليستون في تصريحات لصحيفة "دايلي ميل" اليوم الخميس "لويس بإمكانه أن يوسع معرفة الناس بأن هؤلاء الذين يختلفون عن أصحاب البشرة البيضاء يتم الاستعانة بهم من قبل الفرق ويحصلون على نفس الفرص".
وأشار "لويس لقد أكدت أنني جاهل ، أنت محظوظ لأنني لو كنت متعلم بشكل جيد فربما لم تكن فورمولا-1 لتصبح كما هي بالنسبة لك لكي تحقق الاستفادة التي نلتها".
وتابع "لا تفكر في لون بشرتك، فكر في لون عقلك".
وشدد إكليستون على إن السباق الذي تم إلغاؤه في جنوب إفريقيا دليل على معارضته للعنصرية، مضيفا "لقد سحبت فورمولا-1 من جنوب إفريقيا بعد قتل رجل جنوب إفريقي أبيض لصحفي أسود بسبب تعليقاته".