النشرة

و م ع - الجمعة 28 فبراير 2020

الجماعة اليهودية المغربية تحتفل بهيلولة الحاخام إيليعازر دافيلا بالرباط




الرباط - احتفى المئات من أفراد الجماعة اليهودية المغربية، مساء أمس الخميس، بالمقبرة اليهودية بالرباط، بهيلولة الحاخام إليعازر دافيلا.

ويشكل هذا الموعد الديني مناسبة تحظى باهتمام أفراد هذه الجماعة الذين يحجون كل سنة بأعداد كبيرة للاحتفال بطقوسهم وتقاسم لحظات قوية من الصلاة والخشوع والتقوى. وأكد نائب رئيس الجماعة اليهودية بالرباط سلا، هنري أبيكزر، في تصريح للصحافة بالمناسبة، أن الأمر يتعلق باحتفال سنوي بعيد ميلاد الزعيم الديني إيليعازر دافيلا، الذي توفي ودفن بالمقبرة اليهودية الرباط عام 1761. وقال أبيكرز إنها "مناسبة سنوية تجمع مئات الحجاج اليهود من المغرب والخارج من أجل اللقاء وتجديد التأكيد عن مشاعر الانتماء للمغرب، وذلك في أجواء روحانية". وردد الحاضرون، خلال هذه المناسبة الاحتفالية، ترانيم دينية. وعبروا عن تشبثهم الدائم بمغربيتهم وبالعرش العلوي المجيد، مشيدين بالعناية السامية التي ما فتئ جلالة الملك محمد السادس يحيط بها أفراد الجماعة اليهودية. ورفع الحاضرون، بهذه المناسبة، أكف الضراعة للعلي القدير أن يتغمد برحتمه الواسعة جلالة المغفور لهما محمد الخامس والحسن الثاني، داعين الله تعالى أن يحفظ صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أمير المؤمنين، وسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة. وخلال هذا الحفل الديني، رفعت أكف الضراعة إلى الله تعالى طلبا للغيث. وتميزت هذه التظاهرة الدينية أيضا بوصلات موسيقية من الأغاني الوطنية وأخرى مستمدة من الريبرتوار الشعبي اليهودي- المغربية، وذلك في جو من الود والإخاء والانفتاح.