إمواطن : رصد إخباري

- الثلاثاء 9 يونيو 2020

الحرب باسم الطبيعة




في جمهورية أفريقيا الوسطى، يهدد الرعاة الرحل والصيادون والميليشيات المحلية محمية شينكو الطبيعية الهائلة.  ولصدهم تستخدم منظمة الحدائق الأفريقية غير الحكومية في جنوب إفريقيا في حربها هذه موارد كبيرة منها : المروحيات والمراقبة بالأقمار الصناعية والمغاوير المدربين من قبل أعضاء سابقين في القوات الخاصة الأوروبية. 

لذا ووفق استطلاع شامل ليومية لوموند الفرنسية فإن نشطاء الطبيعة هؤلاء هم أفضل قوة مسلحة منظمة في المنطقة. 

وتصبح معها المحميات التي يذوذون عنها ذات سلطات مستقلة، حيث يسود قانونهم الخاص.






المصدر : https://www.wikwik.info/w-i-k/i/46987145/article-n...