النشرة

- السبت 16 ماي 2020

معارض جزائري: الدزاير 50 عام باغة تورينا أنها عدو للمغرب والشعب مَل من صرف مئات ملايين الدولارات على البوليساريو..




الصحراء اليومية/العيون

هاجم الفنان الجزائري المعارض، غاني مهدي، النظام الجزائري ووزير الخارجية صبري بوقادوم، على خلفية إستدعائه للسفير المغربي نتيجة لتصريحات قنصل المملكة العام بوهران.

وقال المعارض الجزائري أن النظامين الجزائري والمغربي أعداء بالفعل منذ سنة 1963 وغلق الحدود البرية بين البلدين، على الرغم من كون الجزائريين والمغاربة شعب واحد وتاريخ واحد ولسان واحد، متهما النظام الجزائري بكونه لا يعي معاني الدبلوماسية ويلجأ إلى القوة فقط، موردا أن النظام لو كان يعمل دبلوماسيا لساهم في حل مشكل الصحراء الغربية.

وكشف المعارض الجزائري أن النظام الجزائري لو أراد خيرا بالصحراويين لنسّق مع المملكة المغربية لحل النزاع برعاية أممية، مشيرا أن النظام في بلاده يعكف على تقديم المساعدات لجبهة البوليساريو منذ خمسين سنة ليُثبت عداءه للمملكة المغربية، مردفا أن الشعب الجزائري مستاء من ذلك، داعيا للجلوس على طاولة المفاوصات وحل النزاع.

وانتقد المعارض الجزائري في السياق ذاته النظام الجزائري وصرفه مئات ملايين الدولارات على جبهة البوليساريو وكماليات قياداتها، مشيرا أن ذلك عمل مافيا، مردفا أن إعانات الإتحاد الأوروبي الموجهة لأطفال مخيمات تندوف يتم إستغلالها بشكل شخصي وبيعها في أسواق الجزائر العاصمة.



المصدر : http://saharadiario.com/news31302.html...