إمواطن


12/10/2019

مقترح الحكم الذاتي يعكس جرأة المغرب في سعيه لتسوية النزاع المفتعل حول الصحراء (برلماني)

و م ع



نيويورك (الامم المتحدة) - قال النائب البرلماني عن دائرة أوسرد بالأقاليم الصحراوية المغربية، عبد الفتاح المكي، إن مبادر الحكم الذاتي تعد تعبيرا عن جرأة المغرب في مسعاه الصادق لإيجاد تسوية نهائية للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية.

وأضاف السيد المكي، الذي كان يتحدث بنيويورك خلال اجتماع للجنة الرابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، "أمام خصوم لايبحثون عن السلم في منطقة يعيش محيطها أزمات أمنية كبيرة، عبر المغرب عن جرأة كبيرة بحثا عن حل يحقق السلم المستدام، ويستجيب لتطلعات ساكنة المنطقة، وينهي معاناة ساكنة مخيمات تندوف، وفعل ذلك عندما قدم مقترح الحكم الذاتي الموسع كحل لهذا النزاع المفتعل".

وأكد البرلماني المغربي أنه بعد مضي 44 سنة "ظل مشكل الصحراء معروضا أمام الهيئات الدولية المختصة، وبعد تعاقب الوسطاء والمبعوثين الخاصين، وتوالي القرارات والتوصيات، تولدت قناعة لدى مراكز القرار الكبرى أن الحل يجب أن يكون بالأساس توافقيا وعمليا وواقعيا".

وأبرز أنه منذ سنة 2004، تخلى مجلس الأمن الدولي بصفة نهائية عن خيار +الاستفتاء+، وأصبح في كل قراراته، "يشدد على ضرورة التوصل إلى حل سياسي واقعي وعملي ودائم على أساس من التوافق".

وسجل السيد المكي أنه مقابل النية الحسنة التي أبداها المغرب، وسياسة اليد الممدودة التي كان ولا يزال المسؤولون المغاربة متشبثين بها، "ظلت الجبهة الانفصالية ومن يسيرها، جامدة في مكانها، ترفض كل الاقتراحات".

أخبار | الثقافية